والي جهة بني ملال خنيفرة يترأس عدة أنشطة بمناسبة عيد الاستقلال المجيد 

18 نوفمبر 2021آخر تحديث : الخميس 18 نوفمبر 2021 - 1:07 مساءً
mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
والي جهة بني ملال خنيفرة يترأس عدة أنشطة بمناسبة عيد الاستقلال المجيد 

بمناسبة تخليد الذكرى 66 لعيد الاستقلال، تراس والي جهة بني ملال خنيفرة،  صباح أمس الأربعاء بمقر الولاية،  مراسيم تحية العلم الوطني،  وذلك بحضور رئيس مجلس الجهة والسلطات القضائية والعسكرية والأمنية والسلطات المحلية والمنتخبين ومديري المصالح اللاممركزة وعدد من الشخصيات المدنية والأمنية. 

كما تم بهذه المناسبة تسليم 12 حافلة للنقل المدرسي، كلف اقتناؤها حوالي 4.5 مليون درهم من طرف صندوق دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، لفائدة الجماعات الترابية  فم أودي – دير القصيبة- كطاية- تاكزيرت- تيزي نسلي- ايت أم البخت- أولاد اسعيد الواد- سمكت- ناوور- سيدي جابر- أولاد اكناو.

بني ملال1 - ache24.ma

كما تم تسليم مفاتيح حافلة النقل لفائدة نادي رجاء بني ملال لكرة القدم؛ هذه الحافلة التي تتوفر على جميع التجهيزات الضرورية، تم اقتناؤها في اطار اتفاقية شراكة بين  نادي رجاء بني ملال لكرة القدم، ومجلس الجهة والمديرية الجهوية للشباب والرياضة، بتكلفة وصلت الى حوالي  1.8 مليون درهم.

هذا وقام والي الجهة مرفوقا برئيس الجهة وعدد من المسؤولين القضائيين والأمنيين والمنتخبين ورؤساء المصالح اللاممركزة، بزيارة تفقدية لورش بناء المركز الجامعي الجهوي للتكوين في كرة القدم الذي أعطيت انطلاقة أشغال بنائه في شهر دجنبر من السنة الماضية، حيث تسير هذه الأشغال بوثيرة جيدة ووفق الجدولة الزمنية المحددة لها، إذ من المتوقع أن يتم الانتهاء منها في غضون 24 شهرا من انطلاقتها.

وللإشارة، فإن هذا المشروع سينجزعلى مساحة تتجاوز سبعة هكتارات تم توفيرها من طرف ولاية جهة بني ملال، كما قدرت تكلفة إنجازه بـــ 80 مليون درهم، تمول مناصفة بين مجلس الجهة والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم. ويضم هذا المركز ملعبين لكرة القدم بمواصفات دولية وملعبين للتدريب ومركز للتكوين وإدارة للنادي وداخلية بسعة 127 سريرا ومركز للطب الرياضي ومرافق رياضية.

المصدر(آش 24):

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق