والي الشرق يحصد الإشادات بعد ضمان مرور عملية انتخاب رؤساء المجالس المحلية بالجهة ومحطات أخرى في أجواء جيدة

mehdi chaoui
2021-09-18T21:52:17+01:00
آش كاينالرئيسية
18 سبتمبر 2021آخر تحديث : السبت 18 سبتمبر 2021 - 9:52 مساءً
والي الشرق يحصد الإشادات بعد ضمان مرور عملية انتخاب رؤساء المجالس المحلية بالجهة ومحطات أخرى في أجواء جيدة

مرت عملية انتخاب رؤساء المجالس المحلية في الشرق في أجواء سليمة طبعتها المسؤولية وسادها الاحترام، ما خلف استحسانا كبيرا وسط منتخبي الجهة.

وقد تحققت هذه الظروف التنظيمية الأكثر من جيدة بفضل المجهودات الكبيرة التي بذلتها السلطات المحلية، تحت إشراف والي الجهة، الذي أعطى مثالا آخرا على حنكته التسييرية وقدراته التدبيرية على إنجاح أهم المحطات، وهي اللمسة الاستثنائية التي برزت بوضوح أكثر في امتحان 8 شتنبر، والذي تفوق معاذ الجامعي في إدارته بالشرق بفعالية شهد بها الجميع، خصوصا بعدما كانت المنطقة من بين أوائل الجهات التي يعلن فيها عن نتائج هذا العرس الديمقراطي، الذي قال فيه الناخب كلمته ومنح ثقتهم لمن رأوا أنهم هم أهل لها.

وهي ظروف لم يجد عبد النبي بعوي بدا من الإشادة بها، وهو ما عبر عنه في تدوينة له على صفحته في “فيسبوك” بعد إعادة انتخابه، اليوم السبت، رئيسا لجهة الشرق، والتي كتب فيها “بهذه المناسبة أتقدم   بجزيل الشكر والامتنان لكل أعضاء مجلس جهة الشرق على هذه الثقة التي بقدر ما هي  تشريف  فهي تكليف وأمانة.  كما نتقدم بالشكر الجزيل للسلطات الولائية والمحلية وعلى رأسها والي ولاية جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد على المجهودات المبذولة لنجاح هذا العرس الانتخابي”.

لتكون بذلك هذه المواقف شهادات اعتراف إضافية بلسلة نجاحات في تدبير اختبارات مهمة، من أحدثها انتخابات الغرف المهنية، التي نظمت في ظروف أكثر من جيدة، بعدما وفرت لها كل الظروف الملائمة لحسن سيرها بفضل  التعبئة الكبيرة التي سجلت في صفوف ممثلي السلطة المحلية، تحت إشراف عامل العمالة ووالي جهة الشرق، الذي جعل هذا الموعد يمر في أجواء تسودها الطمأنينة من خلال تجنده للتصدي إلى كل ما قد يؤثر سلبا على سيرها الطبيعي مع الحرص على التقيد بالشروط الصحية في ظل الظروف الاستثنائية التي فرضها تفشي جائحة (كورونا).

المصدرمهدي الشاوي:
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق