هل هناك ضرورة لتعقيم مشتريات البقالة في زمن “كورونا”. الخبراء يجيبون

24 أبريل 2020آخر تحديث : الجمعة 24 أبريل 2020 - 1:42 مساءً
mehdi chaoui
الرئيسيةمجتمع
هل هناك ضرورة لتعقيم مشتريات البقالة في زمن “كورونا”. الخبراء يجيبون
آش24///

 

رغم انتشار العديد من الفيديوهات حول كيفية تنظيف مشتريات البقالة بالطريقة الصحيحة، إلا أنه قد يكون للخبراء رأي آخر حول مدى أهمية هذا الجهد الإضافي الذي يزيد من توتر غالبية الأشخاص.

وأكدت إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة أنه لا توجد مخاطر حقيقية للإصابة بفيروس كورونا المستجد بهذه الطريقة.

ففي تغريدة نشرتها إدارة الغذاء والدواء بالولايات المتحدة مؤخراً، قالت: “نؤكد لكم أنه لا يوجد حالياً أي دليل على أن الغذاء البشري أو الحيواني أو تغليف المواد الغذائية مرتبط بنقل كوفيد-19”.

 

يعد جيمي لويد سميث أحد العلماء الذين عملوا في الدراسة التحليلية الوحيدة لمدة بقاء فيروس “SARS-CoV-2″، وهو المسبب لكوفيد-19، على أسطح مختلفة.

 

وكانت نتيجة بحثه أن الفيروس يعيش على الكرتون لمدة 24 ساعة، ويعيش أيضاً على المعدن والبلاستيك لمدة يومين إلى 3 أيام. ولكن، لا يكلف لويد نفسه عناء مسح مشتريات البقالة الخاصة به.

 

يقول سميث “أتعامل مع يدي على أنها قد تكون ملوثة أثناء تفريغ أغراض البقالة، وأحرص على غسلها بالكامل عند الانتهاء من هذه العملية”. 

وقال سميث إن نصيحته قد تتغير إذا كان الشخص معرضاً بشدة لخطر الإصابة بالفيروس مثل كبار السن أو الذين يعانون من نقص المناعة.

 

وبدوره، أشار إلى أن أحد الاحتياطات المعقولة وسهلة التنفيذ هي ترك مشتريات البقالة، التي لا تحتاج للتبريد، لمدة يوم أو أكثر قبل تفريغها. وبالتالي، سيقلل هذا من  إلى حد كبير من مستوى أي تلوث موجود.

 

وبدأ القلق بشأن انتقال الفيروس عبر الأسطح في أواخر مارس، بعد الدراسة التي نشرت في مجلة “نيو إنجلاند” الطبية. 

 

وقال سميث إن التجربة لم تأخذ في الاعتبار العوامل الأخرى التي يمكن أن تساعد في تعطيل الفيروس، مثل ضوء الشمس أو المطهرات. لذلك، لا يوجد “سحر” في الأرقام التي وجدوها.

 

إذا كنت ترغب في التركيز على أمر واحد لإحداث فرق رئيسي في كل مرة، فمن المهم جداً غسل اليدين بشكل صحيح، بعد أي مواجهة محتملة مع فيروس كورونا المستجد.

المصدر(وكالات)

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق