هذه صحة مخاطر التخدير بعد تلقي لقاح “كورونا”

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
6 أغسطس 2021آخر تحديث : الجمعة 6 أغسطس 2021 - 7:00 مساءً
هذه صحة مخاطر التخدير بعد تلقي لقاح “كورونا”

على إثر ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول خطر محتمل لأعمال وأدوية التخدير في أعقاب التلقيح ضد (كوفيد 19)، أكدت الجمعية المغربية للإنعاش والتخدير ومعالجة الألم، أن ما تم تداوله عار من الصحة.

وأوضحت الجمعية، في بيان صدر أمس الخميس، أن التلقيح ضد (كوفيد 19) لا يعتبر من موانع الجراحة، مبينة أنه يمكن إجراء جميع العمليات الجراحية أو الاستكشافات التشخيصية اللازمة تحت التخدير الموضعي أو المحلي أو العام بغض النظر عن المدة بينها وبين التلقيح.

ونبهت إلى أن الاستشارة الطبية السابقة للتخدير تجعل من الممكن تقييم حالة المريض المرشح للتدخل الجراحي أو التشخيصي واكتشاف المضاعفات المحتملة النادرة المرتبطة بالتلقيح.

وأكد المصدر ذاته، أنه لا توجد آثار ضارة في ممارسة التخدير العام أو المحلي أو الموضعي، وبشكل خاص العناية بالأسنان، فيما يتعلق بالمرضى الذين جرى تلقيحهم مؤخرا.

هذا، وذكرت الجمعية بالامتثال لتوصيات الممارسة الجيدة المتعلقة بسلامة التخدير بشكل عام وخاصة الحالات المشتبه فيها أو المؤكدة لـ (كوفيد 19).

المصدر(آش24)
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق