هذه أسباب الاكتظاظ بمركز تلقيح بالبيضاء.. وهكذا تدخلت السلطات المحلية بالمنطقة

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
2 مارس 2021آخر تحديث : الثلاثاء 2 مارس 2021 - 1:04 مساءً
هذه أسباب الاكتظاظ بمركز تلقيح بالبيضاء.. وهكذا تدخلت السلطات المحلية بالمنطقة

قدمت عمالة مقاطعة الحي الحسني بالدار البيضاء توضحيات بشأن ما جرى تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي من منشورات ومقاطع تشير إلى تسجيل اكتظاظ بمركز التلقيح الكائن بالمركب الرياضي الألفة.

وأفادت عمالة مقاطعة الحي الحسني، في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، أن حالة الاكتظاظ المسجلة ترجع بالأساس إلى الإقبال المتزايد للمواطنين على عملية التلقيح، وتوافد عدد من المستفيدين دون الالتزام بالمواعيد المحددة لهم مسبقا.

وأشار إلى أنه جرى تسجيل توافد المواطنات والمواطنين ابتداء من الساعات الأولى من الصباح، على الرغم من حصولهم على مواعيد محددة خلال الفترة الزوالية، مشيرا إلى أن تحديد المواعيد يتم بنصف يوم، صباحًا أو بعد الظهر، وهو الأمر الذي يشكل ضغطا على المصالح الصحية والسلطات العاملة بمركز التلقيح.

وأضاف أن تقدم مجموعة من المواطنين إلى مركز التلقيح على الرغم من تخلفهم عن الموعد المحدد لهم سابقا، ودون اتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على موعد ثانٍ، مما يؤدي إلى تجاوز الأعداد المبرمجة للاستفادة من اللقاح يوميا.

وذكر أن المصالح الصحية وجميع السلطات المعنية، تبقى معبأة من أجل تنظيم وتوفير الظروف الملائمة لاستفادة كافة المواطنات والمواطنين من التلقيح بصفة تدريجية.

وفي هذا الإطار، أهابت السلطات المحلية بعمالة مقاطعة الحي الحسني بجميع المواطنات والمواطنين احترام المواعيد والحضور خلال الفترات الزمنية المحددة لهم مسبقا لتفادي الاكتظاظ وتسهيل مختلف مراحل الاستفادة من التلقيح، مع الالتزام بكافة الاحتياطات الوقائية والاحترازية الضرورية من تباعد جسدي وإلزامية وضع الكمامات الواقية.

المصدر(آش24)
كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق