هذا ما كشف عنه التقدم والاشتراكيه في بيان مكتبه السياسي بعد تشكل الأغلبية الحكومية

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
23 سبتمبر 2021آخر تحديث : الخميس 23 سبتمبر 2021 - 4:48 مساءً
هذا ما كشف عنه التقدم والاشتراكيه في بيان مكتبه السياسي بعد تشكل الأغلبية الحكومية

أكد بيان للتقدم والاشتراكية مواصلة المكتب السياسي للحزب تتبع وتحليل نتائج مختلف أصناف الانتخابات، الجماعية والإقليمية والتشريعية، وذلك بالموازاة مع اختياره خيار “المعارضة الوطنية والديمقراطية والمسؤولة والبناءة “، فيما سطرت قيادة حزب علي يعتة برنامج عمل الفترة المقبلة، والذي يتضمن لقاءاتٍ تنظيمية بكافة العمالات والأقاليم، ستترأسها وفود من عضوات وأعضاء المكتب السياسي، بدءا باللقاءات التي سيترأسها الأمين العام شخصيا بالمناطق التي فاز فيها الحزب أو حصل فيها على نتائج قوية.

وتأسيسا على مداولاته، يشدد البيان على أن التقدم والاشتراكية سيقارب المرحلة الراهنة، كما فعل دائما، بوطنيةٍ ومسؤولية، وبسعيٍ متواصل نحو خدمة المصلحة العليا لوطننا وشعبنا انطلاقاً من موقع المعارضة الوطنية الديموقراطية، المسؤولة والبناء، وذلك على أساس تعميقِ تحليلِ الوضعية الراهنة، على ضوء كافة معطياتها وباستحضار جميع أبعادها، خلال اجتماع اللجنة المركزية للحزب يوم 16 أكتوبر المقبل.

ويؤكد المكتب السياسي على ضرورة مواصلة تعبئة صفوف الحزب خلال المحطة الجارية المتعلقة بانتخاب رؤساء مجالس العمالات والأقاليم وهياكل تسييرها، بهدف تكريس مكانة الحزب وتعزيز حضوره في مختلف المؤسسات المنتخبة.

 

كما يدعو كافة مناضلات ومناضلي الحزب، ومنتخباته ومنتخبيه، إلى تكثيف الجهود والرفع من مستوى الاستعداد والتعبئة، لخوض غمار انتخابات أعضاء مجلس المستشارين، بكامل القوة، في أفق تحقيق نتائج إيجابية برسم هذا الاستحقاق الهام.

وعلى مستوى الحياة الداخلية للحزب، سطز المكتب السياسي برنامج عمل الفترة المقبلة، والذي يتضمن لقاءاتٍ تنظيمية بكافة العمالات والأقاليم، ستترأسها وفود من عضوات وأعضاء المكتب السياسي، بدءا باللقاءات التي سيترأسها الأمين العام شخصيا بالمناطق التي فاز فيها الحزب أو حصل فيها على نتائج قوية. 

ويشمل برنامج العمل انعقاد الدورة العادية للجنة المركزية يوم 16 أكتوبر القادم، لأجل القيام بتحليلٍ معمق ومستفيض وكامل لمختلف جوانب المسلسل الانتخابي وانعكاساته ونتائجه بارتباطٍ مع الأوضاع العامة لبلادنا.

وفي ختام اجتماعه، تداول المكتب السياسي في قضايا داخلية، واتخذ، بإجماع عضواته وأعضائه، إجراءاتٍ تأديبية في حق المعنيين بها، وذلك وفق المقتضيات القانونية للحزب.

المصدر(آش24)
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق