وقال المصدر لموقع “سكاي نيوز عربية “كانت الفنانة قبل أيام تجهز لعملية زراعة رئة، ولكن معرفتها بخبر وفاة زوجها الفنان سمير غانم أدى إلى تدهور حالتها الصحية ووفاتها”.

وأضاف “تدهور حالة الفنانة دلال عبد العزيز بدأ، أول أمس الجمعة، منذ علمت الفنانة بخبر وفاة زوجها الفنان سمير غانم الذي توفي إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد”.

وكانت العائلة امتنعت عن إبلاغها في بداية الأمر برحيل زوجها، حتى لا يؤدي ذلك إلى تداعيات سلبية على صحتها.