نجيب ريبي: مصنع “لافارج هولسيم” المغرب بسطات ثاني أفضل مصانع المجموعة أداء وفعالية على الصعيد العالمي

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
11 يونيو 2021آخر تحديث : الجمعة 11 يونيو 2021 - 12:09 مساءً
نجيب ريبي: مصنع “لافارج هولسيم” المغرب بسطات ثاني أفضل مصانع المجموعة أداء وفعالية على الصعيد العالمي

أكد مدير مصنع لافارج هولسيم المغرب بسطات نجيب ريبي، أمس الخميس، أن هذا المصنع، الذي تصل قدرته الإنتاجية إلى 1.7 مليون طن، صنف كثاني أفضل مصانع المجموعة على الصعيد العالمي من حيث الأداء والفعالية.

وقال ريبي، في لقاء صحفي نظم بهذا الخصوص، إنه في إطار بنشمارك (استند إلى معايير الإنجاز الصناعي من حيث النجاعة والتكلفة والتنمية) أنجز على مستوى المجموعة، تم تصنيف مصنع سطات، الذي يساهم منذ 15 سنة في تنمية جهة الدار الكبرى وجنوبها، في الرتبة الثانية من بين 129 مصنعا شملهم البنشمارك على الصعيد العالمي.

وأضاف، في هذا الإسياق، أن هذا التصنيف اعتمد ثلاثة معايير، همت الأداء الصناعي وتدبير التكاليف والتنمية المستدامة، مبرزا أن خمسة من بين ستة مصانع إسمنت تابعة للافارج هولسيم موجودة بالمغرب صنفت ضمن أفضل عشرين مصنعا على الصعيد العالمي.

وأوضح أن هولسيم لافارج سطات يعد فاعلا مسؤولا ضمن منظومته الصناعية، بـ 94 في المائة من استخدام الطاقة الخضراء، و30 في المائة من استهلاك المحروقات البديلة، مستعرضا عمليات مراقبة الانبعاثات الغازية وجودة الهواء، والمراقبة المتواصلة للانبعاثات في الجو، وتدبير الماء ومراقبة المخلفات داخل هذا المصنع.

وفي ما يتعلق بالطاقة الخضراء، وعلى غرار باقي مصانع المجموعة بالمغرب، ذكر ريبي أن مصنع سطات للإسمنت مزود منذ 2018 بالكهرباء المنتجة عن طريق الطاقة الريحية، ويستعمل الوقود البديل الذي يتيح تقليص اللجوء إلى الوقود الأحفوري، مسجلا أن كل المصانع التابعة للافارج هولسيم حاصلة على شهادتي ISO 14001 الخاصة بتدبير البيئة وISO 50001 المتعلقة بتدبير الطاقة.

وأشار إلى أن هذا المصنع اختير من قبل المجموعة الأم كمصنع رائد ونموذجي في إطار مشروع مصنع الغد “Plant of Tomorrow”، بفضل اعتماده حلولا مبتكرة تمكن من تحسين عملية الإنتاج وضمان إنتاج آمن من الإسمنت، يكون أكثر نجاعة وأكثر استدامة.

ومن جهة أخرى، تطرق مدير لافارج (هولسيم المغرب) بسطات إلى الجهود التي تبذل على مستوى هذه الوحدة لخدمة الساكنة المحلية، ومنها برنامج المسؤولية الاجتماعية والبيئية “نبنيو الحياة”.

وشدد على أن المصنع يعمل من أجل تأمين الاستقلالية لهذه الساكنة، والنهوض بثقافة الحوار وتثمين كل الممارسات التي تساعد على تحقيق التنمية الاقتصادية المحلية، من أجل خلق قيم مشتركة وبناء روابط مستدامة.

كما قدم ريبي مجموعة من البرامج الموجهة للنهوض بقابلية التشغيل، والتي أطلقت بشراكة مع تعاونيات لتربية الدجاج والماعز بشكل طبيعي، إضافة إلى إشارته إلى تنظيم قوافل طبية للبالغين والأطفال، والقيام بإعادة تأهيل عدد من المنشآت بمجموعة من الدواوير بالمنطقة لتسهيل ولوج الساكنة المحلية للماء الشروب.

ومن جانبه، أبرز مسؤول الإنتاج بالمصنع محمد بنسودة أن هذا المصنع يعتمد طريقة عمل منهجية في تدبير الطاقة، والتي تتيح بشكل دائم الدفع بترشيد الاستهلاك وتفعيل النجاعة الطاقية.

وتابع أن إدارة المصنع حرصت على الوفاء بالتزاماتها والاستجابة للمتطلبات المتضمنة في المعيار الدولي لإدارة الطاقة (ISO 50001)، وضمان توفير المعلومات والموارد المادية والبشرية اللازمة لبلوغ الأهداف المنشودة على هذا المستوى.

وتجدر الإشارة إلى أن لافارج هولسيم المغرب، هي شركة رائدة وطنيا في قطاع مواد البناء بالمغرب، وأول رسملة فـي السوق الصناعية في بورصة الدار البيضاء.

والشركة مملوكة بالأغلبية لمشروع مشترك بين مجموعة لافارج هولسيم، الرائدة عالميا في مواد البناء والمدى (صندوق الاستثمار الإفريقي) المتواجد مقره بالدار البيضاء.

وتطمـح المجموعة إلى أن تكون الشريك المرجعي والأساسي الذي يساهم بفعالية في التنمية الوطنية من خلال قدرتها على الابتكار والمهارة في قطاع البناء بالمملكة، وذلك عبر الاعتماد على أسس استراتيجيتها الرئيسية في تحقيق التنمية المستدامة، ومسايرة تطورات المجتمع واحترام البيئة وجميع الأطراف المعنية.

المصدر(و.م.ع)
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق