لحظة سقوط أشخاص من طائرة في السماء (فيديو)

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
17 أغسطس 2021آخر تحديث : الثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 1:32 صباحًا
لحظة سقوط أشخاص من طائرة في السماء (فيديو)

واصلت وسائل إعلام ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نشر فيديوهات مروعة لسقوط أشخاص من طائرة أمريكية أقلعت من مطار كابول، لإجلاء الفارين بعدما سيطرت حركة طالبان على أفغانستان.

وكانت فيديوهات سابقة رصدت أشخاص يتساقطون من الطائرة العسكرية الأميركية طراز C-17 ، ورصدت فيديوهات أخرى مشاهد كارثية لمئات الأشخاص يهرولون أمام وأسفل الطائرة قبل إقلاعها، وتشبث بعضهم بأي جزء تصله أياديهم، حتى أن البعض أمسك بأماكن قريبة من جناح الطائرة، غير مكترثين بخطورة ذلك على حياتهم.

ولاحقاً، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” تعليق كل الرحلات المدنية والعسكرية في مطار كابول بعدما هاجم المدرج حشد من الأفغان اليائسين الذين يحاولون مغادرة بلادهم بعد سيطرة طالبان عليها.

وقرر وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، إرسال كتيبة أخرى إلى كابول، ليصبح إجمالي عدد القوات التي تتولى تأمين عمليات الإجلاء إلى نحو ستة آلاف جندي.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول أمريكي قوله إن القوات الأمريكية التي تتولى حماية مطار كابول قتلت اثنين من المسلحين في واقعتين منفصلتين، موضحا أن التقارير تشير إلى أن مهاجمين مسلحين أطلقوا النار على الحشود المتجمعة بالمطار.

وقال شهود عيان إن خمسة أشخاص قُتلوا وسط الفوضى في مطار كابول، وقال المسؤول أمريكي إن القوات أطلقت النار في الهواء لردع أناس حاولوا ركوب طائرة عسكرية عنوة فيما كانت الطائرة في طريقها لنقل دبلوماسيين وموظفين أمريكيين إلى خارج كابول.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، المجتمع الدولي، اليوم الاثنين، إلى توحيد صفوفه بهدف “القضاء على التهديد الإرهابي” في أفغانستان بعد سيطرة طالبان على كابول، وقال غوتيريش خلال اجتماع طارئ لمجلس الأمن: “على المجتمع الدولي توحيد صفوفه لضمان عدم استخدام أفغانستان مجددا منصة أو ملاذا لتنظيمات إرهابية”.

المصدر(الإمارات اليوم)
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق