زياش والتقواس.. المغاربة ردو الطالبي العلمي ضحكة بما قاله في البرلمان

9 يوليو 2019آخر تحديث : الثلاثاء 9 يوليو 2019 - 11:56 صباحًا
mehdi chaoui
الرئيسيةرياضة
زياش والتقواس.. المغاربة ردو الطالبي العلمي ضحكة بما قاله في البرلمان

 

وضع رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، نفسه في موقف محرج بعدما دخل على خط الخروج المذل للأسود من “الكان” بتصريح مثير للجدل في البرلمان حول حكيم زياش، جعله ليس فقط في مرمى رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذي حولوه إلى مادة دسمة للسخرية، بل وأيضا يظهر أمام المغاربة في صورة “مسيلمة الكذاب”، عقب تدوينة لصانع ألعاب أياكس الهولندي رد فيها على ما جاء على لسانه.

 

وكان القيادي التجمعي أكد، أمس الاثنين، أنه اتصل بلاعب المنتخب الوطني حكيم زياش أزيد من 23 مرة لكنه لا يجيب، وزاد موضحا “يقول بأنه لن يكمل مسيرته مع الأسود في ظل هذه الظروف”.

 

أضاف الطالبي العلمي، خلال رده على أسئلة البرلمانيين، حول الإقصاء المبكر للمنتخب من “الكان”، “زياش من أحسن اللاعبين حاليا في العالم والكل يعترف بقدراته وبالدور الذي لعبه مع المنتخب”.

 

وقال “هذا قدر، والغالب الله، شي واحد قوس عليه مع الأسف”، مشيرا إلى أن “مجموعة من اللاعبين قرروا الاعتزال نظرا لما يتعرضونه من قصف”.

 

هذا التصريح الغريب جاء عليه الرد سريعا ليس فقط من الفيسبوكيين، الذين تفاجأوا بالترويج للدجل والخرافة في قبة البرلمان من قبل مسؤول الحكومي بحديثه عن “التقواس”، بل كذلك من اللاعب نفسه المعني بما صدر عن القيادي التجمعي، إذ علق عليه بتدوينة في “الانستغرام”، كتب فيها “في المرة المقبلة إذا أردت الخروج بشيء، عندها اخرج بحقائق بدون أكاذيب”.

 

وأثارت “السقطة البرلمانية” للطالبي العالمي نقاشا كبيرا في الأوساط السياسية والرياضية، الذين ركزوا في مواقفهم على ضرورة اختيار الأشخاص المناسبين في الأماكن المناسبة لهم إذا أردنا النهوض بعدد من القطاعات، ومنها الرياضة التي تعيش أحلك أيامها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق