ووجد باحثون من جامعة مانشستر البريطانية، أن تناول “الفياغرا” قد يساهم في حماية القلب، حسبما نقلت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية.

وتوصل الباحثون إلى أن العقار الذي يستخدم في علاج ضعف الانتصاب، يثبط بشدة إيقاعات القلب غير الطبيعية، والمعروفة باسم عدم انتظام ضربات القلب، والتي يمكن أن تؤدي إلى الموت المفاجئ.

وتمكن الدواء في ضبط عدم انتظام ضربات القلب في غضون 90 ثانية، عن طريق تقليل وتيرة عدم انتظام الضربات الناتجة عن التعامل غير الطبيعي مع الكالسيوم.

وغالبا ما يتبع عدم انتظام ضربات القلب نوبة قلبية أو يكون ذلك مؤشرا على مرض في القلب.

وتوصل العلماء إلى نتائجهم من خلال دراستهم الممولة من مؤسسة القلب البريطانية، والتي أجريت على مجموعة من الأغنام.

ومن خلال العمل على خلايا عضلة قلب الأغنام، تمكن الفريق من قياس مخزون الكالسيوم، والذي يعتبر المحرك الرئيسي لعمل ضخ القلب، ويمكن أن يكون الحمل الزائد سببا لاضطراب نظم القلب.