انطلاق مناوارت “الأسد الإفريقي 2021” بالمغرب بمشاركة عدد من أقوى جيوش العالم

mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
7 يونيو 2021آخر تحديث : الإثنين 7 يونيو 2021 - 3:12 مساءً
انطلاق مناوارت “الأسد الإفريقي 2021” بالمغرب بمشاركة عدد من أقوى جيوش العالم

انطلقت، اليوم الإثنين، رسميا مناورات (الأسد الإفريقي 2021)، والتي ستستمر إلى غاية 18 من الشهر الجاري، بمشاركة القوات المسلحة الملكية والجيش الأمريكي، إضافة إلى قوات عسكرية من بريطانيا، وكندا، وإيطاليا، وهولندا، والبرازيل، وتونس، والسينغال.

وتعد هذه المناورات، التي تنظمها القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا (أفريكوم)  والتي ستقام بمناطق أكَادير، وتيفنيت، وطانطان، والمحبس، وتافراوت، وبن جرير، والقنيطرة، الأكبر في قارة أفريقيا، وسيشارك فيها هذه المرة نحو 10 آلاف عسكري.

وكان بلاغ لأركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية أكد أن هذا التمرين، الذي يعتبر من بين أهم التدريبات المشتركة في العالم، له أهداف متعددة من بينها : تعزيز قدرات المناورة للوحدات المشاركة؛ وتعزيز قابلية التشغيل البيني بين المشاركين في تخطيط وتنفيذ العمليات المشتركة في إطار التحالف؛ وإتقان التكتيكات والتقنيات والإجراءات؛ وتطوير مهارات الدفاع السيبراني؛ وتدريب المكون الجوي على إجراء العمليات القتالية والدعم والتزويد بالوقود جوا؛ وتعزيز التعاون في مجال الأمن البحري وإجراء التدريبات البحرية في مجال التكتيكات البحرية والحرب التقليدية؛ وأخيرا، القيام بأنشطة إنسانية.

وأبرز المصدر ذاته أنه بالإضافة إلى التكوين والمحاكاة في مجال أنشطة القيادة وكذا التدريب على عمليات مكافحة المنظمات الإرهابية العنيفة، ستشتمل النسخة 17 “للأسد الإفريقي 2021” على تمارين للقوات البرية والجوية والبحرية، بالإضافة إلى تمارين التطهير البيولوجي والإشعاعي والنووي والكيميائي.

من جهة أخرى، وفي إطار الأنشطة الإنسانية الموازية، سيجري نشر مستشفى طبي جراحي ميداني في إملان (تافراوت)، حيث سيتم تقديم الخدمات الطبية والجراحية لصالح السكان المحليين في المنطقة، من قبل فرق طبية مكونة من أطباء وممرضين من القوات المسلحة الملكية والجيش الأمريكي.

المصدرمهدي الشاوي:
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق