الموافقة على إعطاء جرعة ثالثة من لقاح أسترازينيكا في الاتحاد الأوروبي

23 مايو 2022آخر تحديث : الإثنين 23 مايو 2022 - 10:35 صباحًا
mehdi chaoui
آش كاين
الموافقة على إعطاء جرعة ثالثة من لقاح أسترازينيكا في الاتحاد الأوروبي

 

أعلنت شركة أسترازينيكا البريطانية الاثنين الحصول على الموافقة لإعطاء جرعة ثالثة من لقاحها فاكسزيفريا (Vaxzevria) المضاد لكوفيد للبالغين في الاتحاد الاوروبي.

 

“بات يمكن للطواقم الصحي ة استخدام اللقاح كجرعة ثالثة لمن تلقوا سابقا جرعتين من فاكسزيفريا أو من أي لقاح آخر معتمد رسميا في الاتحاد الأوروبي يستخدم تقنية الحمض النووي الريبي المرسال”.

 

سمحت الوكالة الأوروبي ة للأدوية بذلك الخميس “بعد الحصول على مجموعة كافية من الأدلة تؤكد أن جرعة ثالثة من هذا اللقاح تعز ز الاستجابة المناعية” إذا تلت جرعتين من لقاح أسترازينيكا أو من لقاح آخر معتمد في الاتحاد الأوروبي، بحسب بيان نشرته على موقعها.

 

حتى الآن، وافقت الوكالة الأوروبية للأدوية على استخدام خمسة لقاحات وهي لقاحات الحمض النووي الريبي المرسال من شركتي (فايزر) و(موديرنا) الأميركيتين ولقاح من صنع أسترازينيكا ومنافسه الأميركي جونسون أند جونسون والتي تستخدم ناقلا فيروسيا ولقاح نوفافاكس.

 

وقد أعلن المختبر السويدي-البريطاني العملاق عن قفزة في مبيعاته في الربع الأو ل بفضل الأدوية واللقاحات المضادة ل (كوفيد-19)، لكنه في المقابل توقع انخفاضا في المبيعات مع تراجع خطر (كوفيد-19).

 

يشار إلى أن الحكومة البريطانية لم تختر لقاح (أسترازينيكا) المصنع بالتعاون مع جامعة أوكسفورد لحملة الجرعات المعززة، وفضلت لقاحي (فايزر) و(موديرنا).

 

وذلك على الرغم من أن فاكسزيفريا كان من أو ل اللقاحات التي طرحت في الأسواق وكان المفضل لسلطات المملكة المت حدة الصحية خلال حملة التلقيح بأول جرعتين.

 

طرحت شركة أسترازينيكا أساسا لقاحها بسعر الكلفة في ظل الجائحة على عكس شركات منافسة بما فيها فايزر، لكنها أشارت، في نونبر، إلى أنها ستبدأ في البيع مع تحقيق أرباح.

 

وأعلنت الشركة نهاية أبريل أنها وز عت 2.9مليار جرعة من لقاحها المعتمد في الاتحاد الأوروبي وفي دول عد ة في آسيا وأميركا الجنوبية.

 

عند طرحه مطلع عام 2021 أثار اللقاح الجدل إثر تسب به بجل طات نادرة أدت إلى تعليق استخدامه أو حصره بفئات عمري ة محددة في دول عدة. ولم يعتمد بعد في الولايات المتحدة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق