وسقط كريستيان إريكسن على الأرض مغشيا عليه دون تدخل من أي لاعب آخر في الدقيقة 40 من زمن اللقاء، قبل أن يتدخل فريق إسعاف طبي ويقدم له تدليكا قلبيا، بينما شكّل زملاؤه دائرة حوله، وبدا بعضهم وهو يبكي.

وتم إيقاف المباراة بسبب الوضع الصحي الطارئ للاعب الوسط الدنماركي. وقد أعادت هذه الواقعة إلى الأذهان، بعضا من أخطر الإصابات التي شهدتها الملاعب العالمية.

عبد الحق نوري

في واقعة هي الأقرب لحادثة إريكسن، سقط نجم أياكس أمستردام الهولندي، عبد الحق نوري، بعد أقل من نصف ساعة فقط على دخوله المباراة الودية أمام فيرد بريمن كبديل.