أزيد من مائة حالة خطيرة بكورونا في 24 ساعة

14 يناير 2022آخر تحديث : الجمعة 14 يناير 2022 - 6:18 مساءً
mehdi chaoui
آش كاينالرئيسية
أزيد من مائة حالة خطيرة بكورونا في 24 ساعة

 

أعلنت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، اليوم الجمعة، أنه تم تسجيل 8501 إصابة بفيروس (كوفيد-19)، وبلغ عدد المتعافين 5633 شخصا؛ فيما تم تسجيل تسع وفيات، خلال الـ24 ساعة الماضية.

 

وأبرزت الوزارة في النشرة اليومية لحصيلة (كوفيد-19) أن ثلاثة ملايين و764 ألفا و532 شخصا تلقوا الجرعة الثالثة من اللقاح المضاد للفيروس، فيما ارتفع عدد الملقحين بالجرعة الثانية إلى 23 مليونا و6577 شخصا، مقابل 24 مليونا و611 ألفا و313 شخصا تلقوا الجرعة الأولى.

 

وأشارت النشرة ذاتها إلى أن الحصيلة الجديدة مت الإصابات بالفيروس رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى مليون و34 ألفا و399 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس 2020؛ فيما بلغ مجموع حالات الشفاء التام 967 ألفا و95 حالة، بنسبة تعاف تبلغ 5،93 في المائة، بينما بلغ عدد الوفيات 14 ألفا و954، بنسبة فتك تصل إلى 4،1 في المائة.

 

وتتوزع حالات الإصابة المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة بين جهات الدار البيضاء-سطات (4056)، والرباط-سلا-القنيطرة (1626)، ومراكش-آسفي (985)، وفاس-مكناس (406)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (528)، وسوس-ماسة (315)، وبني ملال-خنيفرة (243)، ودرعة-تافيلالت (104)، والشرق (101)، وكلميم-وادنون (81)، والعيون-الساقية الحمراء (35)، والداخلة-وادي الذهب (21).

 

أما الوفيات فتتوزع بين جهات الدار البيضاء-سطات (6)، والرباط-سلا-القنيطرة (1)، ومراكش-أسفي (1). وكلميم_واد نون (1).

 

وبلغ مجموع الحالات النشطة 52 ألفا و350 حالة، فيما بلغ عدد الحالات الخطيرة أو الحرجة الجديدة 103 حالات خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليصل مجموع هذه الحالات إلى 412 حالة، 13 منها تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي.

 

وبلغ معدل ملء أسرة الإنعاش المخصصة لـ (كوفيد-19) 8،7 في المائة.

المصدر(آش 24):

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق